بالأرقام - طول القضيب الطبيعي - من سن 14 الي سن 30
  • عمان - الأردن | 962799198805+

طول القضيب الطبيعي

بالأرقام – طول القضيب الطبيعي – من سن 14 الي سن 30

بالأرقام – طول القضيب الطبيعي – من سن 14 الي سن 30 https://dr-hamdan.com/wp-content/uploads/2022/02/طول-القضيب-الطبيعي.jpg 700 466 DR Hamdan DR Hamdan https://dr-hamdan.com/wp-content/uploads/2022/02/طول-القضيب-الطبيعي.jpg

قد يراود الكثير من الشباب والرجال أسئلة حول الطول الطبيعي للعضو الذكري حسب السن، والحجم المناسب للقضيب في كل مرحلة عمرية.
وتعتبر تلك التساؤلات والمخاوف، بشأن حجم القضيب وشكله، طبيعية ولا تمثل أي مشكلة. لكنها يمكن أن تؤثر على العلاقة الشخصية بين الزوجين، وكذلك على احترام الذات لكل منهما.
حيث أن المشكلة الكبرى عند الرجال،  تتمثل في احتمالية أن يكون قضيبهم أصغر مما ينبغي، أو أنه ليس كبيرًا بما يكفي لإرضاء الزوجة. لذلك يسيطر عليهم إحساس وجوب علاج تلك المشكلة وحلها في أسرع وقت!

ما هو متوسط ​​طول القضيب الطبيعي حسب المقاييس العالمية؟

يعتقد 45% من الرجال، أنهم يعانون من مشكلة في طول القضيب (أي أنهم يمتلكون قضيباً قصيراً). إلا أن الدراسات العالمية أوضحت، أن متوسط طول القضيب الطبيعي يختلف في حالة الارتخاء عن حالة الانتصاب، حيث أنّ:

  • متوسط ​​طول القضيب في حالة الارتخاء يتراوح بين 7 إلى 10 سم .
  • متوسط طول القضيب في حالة الانتصاب يتراوح بين 12 إلى 16 سم.

ما هو الطول الطبيعي للعضو الذكري حسب السن؟

منذ مرحلة البلوغ، يبدأ حجم وشكل العضو الذكري في التغير، تبعًا للمرحلة العمرية التي يمر بها الذكر. ومن بين أهم التغييرات الرئيسية التي تحدث خلال مرحلة النضج الجنسي، هو كبر حجم الخصيتين، بينما يبدأ كيس الصفن في النحف والاحمرار. وبالتوازي مع هذه التغييرات؛ ينمو القضيب ويزداد حجمه بمعدلات مختلفة بين كل شخص وآخر.

والخبر السار هنا، هو أن حجم القضيب لا يشير إطلاقاً إلى مدى قوته، أو جودته. وهو نادراً ما يشير إلى وجود مشكلة طبية.

ففي المرحلة العمرية بين سن 10 إلى 14 عامًا، تحدث معظم طفرات النمو غالبًا. ومن مرحلة 14 إلى 18 سنة، تكون الزيادة في حجم القضيب أقل من السنوات السابقة. إلى أن تصل إلى مرحلة الثبات فيما بعد، حتى عمر الثلاثين.

وفي الجدول التالي، أهم التفاصيل عن ما هو الطول الطبيعي للعضو الذكري حسب السن:

1 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 14 يتراوح بين 6.1 إلى 13.9 سم 
2 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 15 يتراوح بين 7.8 إلى 15 سم
3 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 16 يتراوح بين 9.9 إلى 15 سم
4 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 17 يتراوح بين 9.9 إلى 16 سم
5 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 18 يتراوح بين 10.9 إلى 17 سم وهو الطول الأمثل للعضو الذكري
6 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 19 يتراوح بين 10.9 إلى 17 سم أو يزيد بضع ملليمترات أي أنه مماثل لعمر الـ 18
7 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 20 يتراوح بين 10.9 إلى 17 سم أو يزيد بضع ملليمترات أي أنه مماثل لعمر الـ 18
8 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 21 يتراوح بين 10.9 إلى 17 سم أو يزيد بضع ملليمترات أي أنه مماثل لعمر الـ 18
9 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 22 يتراوح بين 13 إلى 18 سم
10 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 28 يتراوح بين 10 إلى 18 سم
11 ما هو الطول المناسب للعضو الذكري في سن 30 يتراوح بين 10 إلى 18 سم

ما هو السمك الطبيعي للعضو الذكري بالسنتيمتر؟

بعد أن اجبنا عن سؤال، ما هو الطول الطبيعي للعضو الذكري حسب السن، إليكم الآن التفاصيل الخاصة بمحيط القضيب الطبيعي. حيث أن حجم القضيب، سواء طوله أو محيطه، هو من العوامل التي تؤثر على الثقة الجنسية عند الرجال. ومن هنا نجد أن:

  • متوسط محيط القضيب الطبيعي في حالة الارتخاء بين 9 إلى 10 سم.
  • متوسط محيط القضيب الطبيعي عند الانتصاب هو حوالي 12 سم.

كيف تعرف أن حجم القضيب صغير جدًا؟

عندما يتعلق الأمر بطول القضيب الطبيعي، يجب الرجوع إلى المقاييس العالمية والدولية لتحديد ما إذا كانت هناك مشكلة. حيث أثبتت دراسة في طب المسالك البولية أنه:

  • يعتبر القضيب قصيراً إذا كان طوله في حالة الارتخاء أقل من 4 سم
  • يعتبر القضيب قصيراً إذا كان طوله في حالة الانتصاب يقل عن 7.5 سم

ماهو الطول المناسب للعضو الذكري لحدوث الحمل؟

حدوث الحمل، هو عملية فسيولوجية تعتمد على تخصيب البويضة بالحيوانات المنوية. وتحتاج البويضة، إلى حيوان منوي واحد فقط لتخصيبها. وفي كل عملية قذف، يخرج حوالي 100 مليون حيوان منوي، بينما يحتاج الرجل فقط من 15 إلى 40 مليون حيوان منوي للحصول على فرصة الإنجاب. أي أن حدوث الحمل لا يعتمد اعتماد مباشر على حجم القضيب وطوله فقط، بل يعتمد على جودة العلاقة وجودة الحيوانات المنوية المخصّبة للبويضة.

دكتور محمد حمدان

أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة

كيفية قياس طول القضيب الطبيعي:

قياس طول القضيب الطبيعي

قياس طول القضيب الطبيعي

يتساءل الكثيرون عن طول القضيب الطبيعي، وكيف يمكن قياسه. فمن الأفضل قياس طوله الطبيعي، وهو في حالة الانتصاب. مع العلم أنه، من الممكن الحصول على نتائج مختلفة في كل مرة، وهذا أمر طبيعي جداً. إلا أن قياس طول القضيب في حالة الارتخاء، لا يمثّل المقياس الصحيح.

خطوات قياس طول القضيب:

  • ابدأ بقياس الجزء العلوي من القضيب (رأس القضيب)، وهو الجانب الذي يمكنك رؤيته بمجرد النظر للأسفل.
  • باستخدام مسطرة؛ قم بقياس المسافة من طرف القضيب إلى عظم الحوض، مع الضغط المستمر على الفخذ، لتعويض الحيّز الذي يأخذه الشعر والدهون والجلد.
  • عندما يكون قضيبك مستقيماً، قم بقياس زاوية قائمة على جسمك باستخدام المسطرة.
  • إذا كان لديك انحناء في القضيب، يمكنك استخدم شريط القياس المرن لمتابعة الانحناء.

ما هي العوامل المؤثّرة على طول القضيب الطبيعي؟

ليس هناك الكثير من العوامل التي تؤثر على طول القضيب، ولكن من أهمها:

  • العوامل الوراثية: يتأثر نمو القضيب بارتفاع هرمون التستوستيرون خلال فترة البلوغ، عادةً ما بين سن 10 و14 عامًا. ويستمر القضيب في النمو حتى يبلغ عمر الشخص حوالي 21 عامًا، بعد ذلك يثبت حجم القضيب إلى حد كبير.
  • العرق والجنس: قد يؤثر العرق والجنس على حجم القضيب، ولكن لم يثبت حتى الآن مدى تأثيرهما.

ما هي أسباب قصر العضو الذكري؟

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى قصر العضو الذكري، ومن أهمها:

  • العوامل الوراثية والتاريخ العائلي.
  • مرض بيروني “انحناء القضيب”.
  • قد تتسبب اضطرابات الهرمونات الزائدة في حدوث مشاكل في طول القضيب. ومن أمثلتها؛ نقص إفراز هرمون الذكورة.
  •  تؤثر بعض الأمراض، مثل سرطان البروستاتا، بشكل مباشر على طول القضيب.
  • خلل في الكروموسومات.

متى ممكن أن نقول أن حجم العضو الذكري صغير؟

مشكلة حجم القضيب هي من المشاكل النادر حدوثها للرجال، ولكن عادةً ما يتم اكتشافها في المراحل المبكرة عند الرضع والأطفال.
وتعتبر الملاحظات الأساسية لتلك المشكلة هي:

  •  طول القضيب عند الرضّع يكون أقصر من1.9 سم.
  •  طول القضيب عند الرجال لا يتعدى ال 2 سم عند الارتخاء، وال 4 سم عند الانتصاب، بينما محيطه لا يتجاوز ال7 سم.

نتائج صغر حجم وطول القضيب

كما ذكرنا سابقاً، يمكن تشخيص صغر حجم القضيب منذ الطفولة وفي المراحل المبكرة من العمر. حيث أن متوسط ​​طول القضيب المشدود لدى حديثي الولادة يبلغ 3.5 سم.

وتعد أهم نتيجة لصغر حجم وطول القضيب هو حدوث مشاكل في الخصوبة، بسبب نقص عدد الحيوانات المنوية. إلا أنها في معظم الأحيان، لا تؤثر على جودة العلاقة الجنسية بين الشريكين، طالما أن الطرفين راضيين .

هل هناك علاقة بين طول القضيب الطبيعي وقوة العلاقة الحميمية؟

قديماً، انتشرت ثقافة تربط بين طول القضيب الطبيعي، ومقدار قوّته. ومع أن هذه المعلومة خاطئة تماماً، إلا أنه وبسبب انتشارها وتداولها بين الأشخاص، استغلت العديد من الشركات تلك الثغرة، واتجهوا إلى تصنيع حبوب إطالة القضيب، والأدوات، والمنتجات الأخرى. وادّعت هذه الشركات أن هذه المنتجات هي علاج لمشكلة قصر القضيب أو صغر حجمه تحت شعار”الأكبر حجمًا هو الأفضل”. وبالتالي، فقد جنت هذه الشركات ثروات هائلة على مدار السنين، بسبب هذه الأكذوبة الشهيرة، دون علاج أو حل حقيقي للمشكلة الأساسية.

هل هناك طرق لزيادة طول القضيب الطبيعي؟

بالطبع هناك طرق لزيادة طول القضيب، وتتمثل أشهر الوسائل المتداولة لـ تكبير العضو الذكري في:

هل هناك طرق فعّالة في زيادة طول القضيب الطبيعي؟

حديثًا؛ أصبح هناك حلول جذرية وفعّالة حول العديد من المشاكل الجنسية الذكورية. وكانت أشهرها وأنجحها على الإطلاق هي دعامات القضيب، فهي دعامات آمنة لعلاج مشاكل ضعف الانتصاب.

ما هي دعامات الانتصاب؟

دعامات الانتصاب، هي عبارة عن أجهزة يقوم طبيب الذكورة والعقم بزراعتها داخل الأنسجة الكهفية للقضيب.
وتتراوح مدة الجراحة خلال تركيب دعامات القضيب بين 60 إلى 90 دقيقة، ويعتبر الهدف الأساسي من تركيب الدعامات هو استعادة القدرة الكاملة على الانتصاب وممارسة العلاقة بشكل مرضي للطرفين.

وتتمثل الدعامات في نوعين رئيسيّين، هما:

ويرشّح الأطباء عملية تركيب الدعامات غالباً للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الانتصاب، وذلك في حالة فشل العلاجات الأخرى في حل تلك المشكلة، كالأدوية عن طريق الفم، أو التمارين، أوغيرها. حيث أن الدعامات، تمنح القضيب القوة والصلابة الكافية لممارسة العلاقة الجنسية، دون الحاجة للنظر لحجم وطول القضيب.
وتعتمد الدعامات بشكل كبير على إصلاح مشاكل القضيب نفسها، وتعتبر من الحلول الجذرية وليست من الحلول المؤقتة.

دكتور محمد حمدان

أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة

دكتور حمدان المؤلف

د. محمد حمدان أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة. حاصل على البورد العربي والمعادلة الأمريكية ECFMG، وهو عضو في جمعية المسالك الأردنية، ورابطة المسالك العربية، وجمعية الذكورة والعقم الأمريكية. قام بزراعة أكبر عدد من الدعامات في الأعوام 2017، 2018، 2019، 2020، 2021 على التوالي في الأردن، وهو من أكثر الأطباء زراعةً لدعامات الانتصاب في الشرق الأوسط لعام 2019 وبنسبة نجاح وصلت ل ٩٩٪؜ وضمان مدى الحياة؛ مما جعله خبير ومدرّب معتمد في الشرق الأوسط من قبل شركة كولوبل وشركة ريجيكون لزراعة الدعامات الذكرية.

تابعنا

اعرف المزيد

د. محمد حمدان

أول طبيب في الشرق الأوسط يحصل على جائزة القيادة في زراعة الدعامات الذكرية