هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم - DR Hamdan
  • عمان - الأردن | 962799198805+

هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم

هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم

هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم https://dr-hamdan.com/wp-content/uploads/2022/08/هل-يؤدي-التأخر-في-إجراء-عملية-دوالي-الخصية-إلى-العقم.webp 1920 1272 DR Hamdan DR Hamdan https://dr-hamdan.com/wp-content/uploads/2022/08/هل-يؤدي-التأخر-في-إجراء-عملية-دوالي-الخصية-إلى-العقم.webp

يُصاب حوالي 15% من الرجال بدوالي الخصية نتيجة العديد من الأسباب، ومن المعروف أن دوالي الخصية تؤثر على الصحة الانجابية لدى الرجال فـ هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم؟

غالباً ما يرتبط بذهن الرجال أن الإصابة بالنوع من الدوالي في الخصية هو أمر مخيف، وقد يمنعهم يوماً ما من ممارسة حلم الأبوة الطبيعي لأنها تؤثر على القدرة على الإنجاب، فهل تأثير الدوالي قد يصل بك إلى مرحلة العقم – أي عدم القدرة على الإنجاب نهائياً؟

في السطور التالية يجيب الدكتور محمد حمدان استشاري أمراض الذكورة والعقم والمسالك البولية عن علاقة التأخر في إجراء عملية الدوالي بالعقم ويوضح أبرز مضاعفات تأخير العملية بشكل مبسط وسلس.

ما هي دوالي الخصية؟

قبل أن نجيب عن سؤال هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم يجب أن نتعرف أولاً إلى جراحة دوالي الخصية؛ التي يُقدم الأطباء دائماً على إجرائها في حالة عدم نجاح الطرق والعلاجات الأخرى مع المريض.

عادة ما تظهر دوالي الخصية بسبب تضخم الأوردة الموجودة في كيس الصفن، وهو ما ينتج عن اضطرابات الصمامات الوريدية الموجودة في الخصيتين، ما يؤدي إلى نقص تدفق الدم، وظهور الأوردة بصورة مشابهة لشكل كيس من الديدان كما تظهر في باقي مناطق الجسم مثل دوالي الساقين.
تبدأ دوالي الخصية في الظهور عادة في سن مبكر، حيث تظهر مع تطور الخصيتين وهو الوقت التي تحتاج فيه إلى الإمداد الدموي الكثير لنموهما بشكل سليم ولكن يحدث العكس وهو اتساع الأوردة المؤدية للخصيتين ويتراكم فيها الدماء لتظهر الدوالي وتعلن عن مشاكلها.

هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم؟

ببساطة لا يمكننا الجزم بأن التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية هو السبب في الإصابة بالعقم، لكن يمكن أن نشير إلى أن دوالي الخصيتين هي سبب أساسي في تأخر الإنجاب لما لها من تأثير مباشر على أعداد الحيوانات المنوية وكذلك جودتها، فإذا لم يتم علاجها مبكراً بطريقة مثالية قد تكون سبب كبير في تأخر الإنجاب، إلا أنها لا تسبب العقم التام.
فمصدر القلق الرئيسي في دوالي الخصية هو أن انتفاخ الأوردة قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بالحيوانات المنوية وانخفاض عددها، خاصة في الرجال الذين تقل لديهم أعداد الحيوانات المنوية، لكن من غير المرجح أن تسبب دوالي الخصية العقم.

معظم الرجال الذين يعانون من دوالي الخصية لا يعانون من مشاكل في الخصوبة. ومع ذلك ، فإن معدلات العقم بين المصابين بدوالي الخصية أعلى من أولئك الذين ليس لديهم دوالي الخصية. قد يرجع هذا الاختلاف إلى أن دوالي الخصية تتداخل مع قدرة الجسم على تكوين الحيوانات المنوية وتخزينها.

ما هي مضاعفات تأخير عملية دوالي الخصية؟

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من مضاعفات دوالي الخصية التي قد يعاني منها الرجال:

  • العقم أو ضعف الخصوبة
  • انخفاض هرمون التستوستيرون
  • انكماش الخصيتين، ويسمى أيضًا ضمور الخصية

دعونا نتعرف أكثر بعمق على كل من مضاعفات دوالي الخصية هذه:

العقم أو انخفاض الخصوبة

يعتقد الأطباء الآن أن العقم أو انخفاض الخصوبة يمكن أن يكون أحد المضاعفات التي يسببها التأخر في إجراء جراحة دوالي الخصية التي قد يتعرض لها الرجال.
فقد أثبتت الدراسات مؤخرًا أن 4 من ببين كل 10 رجال يعانون من العقم نتيجة الإصابة بدوالي الخصية وتأثيرها على صحة وجودة الحيوانات المنوية، وهو ما يمنعهم من إنجاب الأطفال.

بالإضافة إلى ضعف القدرة الإنجابية؛ يمكن أن يؤدي العقم أيضًا إلى مشاكل نفسية ومشاكل في العلاقة الزوجية بين الشريكين، فحينما يواجه الرجال أنفسهم بأنهم السبب في التأخر في الإنجاب تظهر عليهم بعض الأعراض النفسية مثل:

  • تدني احترام الذات.
  • الأحساس بالعجز.
  • الاكتئاب.

لذلك فإن من أفضل الحلول لتجنب كل تلك المشاكل هو اكتشاف المشكلة مبكراً واستشارة طبيب المسالك فوراً للوقوف على الطريقة الأمثل للعلاج، وهو ما يجعلنا لسنا بحاجة لسؤال: هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم.

انخفاض نسبة هرمون التستوستيرون

يعتقد الأطباء أن دوالي الخصية تسبب في انخفاض هرمون التستوستيرون لدى بعض الرجال – هرمون التستوستيرون يُعرف بأنه هرمون الذكورة الأساسي الذي تقوم الخصيتين بإنتاجه – فعندما تنتج الخصيتان كميات قليلة من هرمون التستوستيرون؛ قد يتعرض الرجال لظهور العديد من الأعراض.

تتعدد أعراض دوالي الخصية الناتجة عن انخفاض إنتاج هرمون التستوستيرون وتشمل:

  • العجز الجنسي؛ أي عدم القدرة على الانتصاب.
  • انخفاض الرغبة الجنسية أو الدافع الجنسي.
  • الاكتئاب.
  • تقلبات المزاج.
  • التعب والإرهاق.
  • فقدان الحافز الجنسي.
  • اضطرابات في النوم.
  • ضعف القدرة على ممارسة الرياضة,
  • تعرق مفاجئ أو احمرار الوجه.
  • انخفاض الكتلة العضلية.

ضمور الخصية

من أحد أسوء المضاعفات التي يتعرض لها الرجال في حالة التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية هو أن الدوالي فد تتسبب في تلف الخصيتين لدرجة أنها تتقلص.

يعتقد الأطباء أن السبب في ذلك أن تجمع الدم في الأوردة المحتقنة يمكن أن يؤدي إلى زيادة الضغط على الخصيتين، وبالتالي زيادة التعرض للسموم، مما قد يؤدي إلى تلف الخصية.

دكتور محمد حمدان

أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة

ما هي أبرز الطرق الحديثة في علاج دوالي الخصية؟

كما ذكرنا أن دوالي الخصيتين هي حالة مؤرقة تتسبب في العديد من الأعراض المؤلمة، لذلك فإن علاجها بالطريقة الأصح هو أنسب حل للتخلص من كل تلك المشاكل، فمن أهم مميزات علاج دوالي الخصيتين:

  • إعادة تدفق الدم إلى طبيعته، أي إلى خارج كيس الصفن وعادة باتجاه القلب.
  • علاج أي انسداد ظاهر في الأوردة.
  • تسكين الألم أو الشعور الغير مريح الناتج عن الدوالي.
  • تحسين الصحة الإنجابية من خلال تحسين جودة الحيوانات المنوية وحركتها وجودتها.

وتتمثل أشهر طرق العلاج في:

الانصمام عن طريق الجلد

انصمام دوالي الخصية هي إجراء جراحي بسيط يقوم الطبيب فيه باستخدام القسطرة لتحسين الخصوبة لدى الرجال المصابين بدوالي الخصية بمساعدة الأشعة التداخلية.

أثناء إصمام دوالي الخصية؛ يقوم أخصائي المسالك البولية بعمل شق صغير في الجلد، عادةً في منطقة الفخذ. ثم يقوم بعدها باستخدام الأشعة التداخلية لتوجيه أنبوب القسطرة إلى دوالي الخصية.

بمجرد وصول القسطرة إلى الأوردة المسدودة أو الضيقة، يقوم الطبيب بإدخال لفائف معدنية صغيرة – تسمى ملف الأوعية الدموية – من خلال القسطرة، وحينها يقوم بإغلاق الأوردة المصابة وإعادة توجيه تدفق الدم عبر الأوردة السليمة لاستعادة تدفق الدم السليم وتقليل الضغط.

ويعد ذلك الإجراء من أفضل إجراءات علاج دوالي الخصية لما له من مميزات فهو يمكن أن يزيد عدد الحيوانات المنوية في أقل من ثلاثة أشهر.

هناك العديد من المزايا لإجراء عملية انصمام دوالي الخصية الأخرى، بما في ذلك:

  • وقت الشفاء أسرع.
  • يمكنك العودة إلى ممارسة الرياضة في وقت مبكر.
  • يمكنك العودة إلى النشاط الجنسي في وقت أقرب.

العلاج الجراحي:

أفضل الطرق التي تساهم في علاج مشكلة دوالي الخصية هي أن يتم إجراء جراحة مفتوحة، فهي تتم عن طريق إجراء شق في البطن أو الأربية، وتكون تلك الجراحة تحت تأثير المخدر الموضعي أو العام، ويتم استخدام المجهر لكي يتم تقليل احتمالية حدوث مضاعفات بشكل كبير.

الجدير بالذكر أن نسبة الشفاء من دوالي الخصيتين من خلال إجراء العملية الجراحية سريعة والآلام الناتجة عنها قليلة، لذلك ينصح الدكتور محمد حمدان – استشاري أمراض الذكورة والعقم والمسالك البولية – بالخضوع لجراحة دوالي الخصية للحصول على أفضل نتيجة وأسرع مدة شفاء.

في النهاية؛ بعد أن أوضحنا إجابة سؤال: هل يؤدي التأخر في إجراء عملية دوالي الخصية إلى العقم؟ وكذلك أظهرنا جميع المضاعفات المحتمل حدوثها وأفضل طرق العلاج، نود أن نحيطكم أنه في حالة الحاجة للتعرف على المزيد من التفاصيل أو حجز موعد يمكنكم التواصل على:

دكتور محمد حمدان

أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة

Photo by Lukas Blazek on Unsplash

دكتور حمدان المؤلف

د. محمد حمدان أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم وأمراض الذكورة. حاصل على البورد العربي والمعادلة الأمريكية ECFMG، وهو عضو في جمعية المسالك الأردنية، ورابطة المسالك العربية، وجمعية الذكورة والعقم الأمريكية. قام بزراعة أكبر عدد من الدعامات في الأعوام 2017، 2018، 2019، 2020، 2021 على التوالي في الأردن، وهو من أكثر الأطباء زراعةً لدعامات الانتصاب في الشرق الأوسط لعام 2019 وبنسبة نجاح وصلت ل ٩٩٪؜ وضمان مدى الحياة؛ مما جعله خبير ومدرّب معتمد في الشرق الأوسط من قبل شركة كولوبل وشركة ريجيكون لزراعة الدعامات الذكرية.

تابعنا

اعرف المزيد

د. محمد حمدان

أول طبيب في الشرق الأوسط يحصل على جائزة القيادة في زراعة الدعامات الذكرية